خواطر

لا تغالط نفسك

لايوجد شيء اسمه الوقوف في نقطة ما، ولا يوجد شيء اسمه عدم التقدّم
لا يوجد شيء يُسمى الاستقرار
فالأرض تدور … والعالم يتحوّل بسرعة مدهشة .. وكل ما حولك في حركة مستمرّة

تقول دراسة ألمانية : عندما تركن إلى الخمول أسبوعا كاملا فإن عضلاتك تتضرّر بسرعة إلى درجة أنك تحتاج إلى 6 أسابيع لاستعادة اللياقة السابقة. أي أن الخمول لمدة  أسبوع يحتاج تمارين 6 أسابيع للعودة فقط إلى الحالة الأولى !

عندما تتوقف عن القراءة، عن التفكير، عن التطور.. فإنه يلزمك أضعاف ذلك الوقت لاستعادة النسق السابق.
عندما تتوقف خلايا عقلك عن العمل..فستحتاج إلى وقت وجهد كبير لا للتقدم ولكن للرجوع إلى نقطة البداية

فلا تغالط نفسك بحديث الراحة !
ولا تغالط عقلك بفلسفة استراحة المحارب !
فالمعادلة بسيطة جدا : إن لم تكن تتقدّم فأنت بلا شكّ تتراجع إلى الوراء.

الوسوم
اظهر المزيد

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock